عبر سفير البرتغال بالجزائر، لويس دي البكارك فيرلوزو رغبة بلاده في استغلال الخط الجوي بين العاصمة البرتغالية و الجزائر العاصمة، وذلك بموجب إتفاق التعاون الثنائي في مجال النقل الجوي الموقع بين البلدين بتاريخ 30 ماي 2007. جاء ذلك في لقاء جمعه ووزير النقل عيسى بكاي بمقر الوزارة مؤخرا.

وفي ذات السياق ، أوضح وزير النقل أن الجانب الجزائري مستعد لدراسة الطلب البرتغالي المتعلق بإستغلال الخط الجوي المباشر بين البلدين، و ذلك مع مراعاة تطور الوضعية الوبائية، و كذا توجيهات السلطات العليا للبلاد التي تولي أهمية كبيرة لموضوع النقل الجوي مع جميع دول الشراكة في هذا المجال، إضافة إلى الأخذ بعين الاعتبار التوصيات التي تقرها اللجنة العلمية الوطنية، المكلفة بمتابعة الوضعية الصحية –كوفيد -19.

وأشار الوزير إلى نظيره البرتغالي، عن إرادة الحكومة في التوجه نحو فتح رأسمال بعض الشركات العمومية على القطاع الخاص من خلال قاعدة الإستثمار الأجنبي 51/49.

كما اتفق الطرفان على مواصلة الاتصال و التشاور من أجل تعزيز التعاون المشترك بين البلدين

وتناول الطرفان الإطار القانوني الذي ينظم علاقات التعاون الثنائي بين البلدين في مجال النقل، لاسيما في مجال النقل الجوي. كما تم التطرق اللقاء إلى تأثير جائحة كوفيد-19 على قطاع النقل و ما إنجر عنه من أثار سلبية على مختلف الفاعلين الاقتصاديين في هذا المجال، خاصة قطاع النقل الجوي.

(Visited 48 times, 1 visits today)