أكد رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون أن الجزائر ستتوجه نحو نظام إقتصادي جديد، يرتكز على رأس المال النظيف. حسب ما أورده بيان صادر عن رئاسة الجمهورية اليوم الثلاثاء.

وقال الرئيس تبون أن إنهاء الجزائر من بناء المؤسسات الدستورية النزيهة بإبعاد المال الفاسد، والتي يشارك فيها جيل الشباب الجديد، قد أزعج الكثيرين. مشيرا أيضا أن عدم استدانة الجزائر من الخارج يزعج العديد من الأطراف.

وكشف الرئيس تبون أن الشباب الجزائري قد أنشأ حوالي 10 آلاف مؤسسة صغيرة في 2021، واصفا إياه بجيل مؤسسات لا تعرف تضخيم الفواتير والرشوة.

وأضاف الرئيس تبون في سياق حديثه أن الاستدانة الخارجية ترهن سيادة الجزائر وحرية قراراتها، هذا ما ترفضه الجزائر.

هذا وألقى عبد المجيد تبون، رئيس الجمهورية القائد الأعلى للقوات المسلحة، وزير الدفاع الوطني، خطابا بمقر وزارة الدفاع الوطني، بُث إلى جميع قيادات القوات والنواحي العسكرية والوحدات الكبرى والمدارس العليا، عبر كامل التراب الوطني، عن طريق تقنية التخاطب عن بعد.

(Visited 75 times, 1 visits today)