القمة السابعة لمنتدى الدول المصدرة للغاز ... الجزائر جاهزة

المؤسسة الوطنية للسيارات الصناعية تعرض موديلاتها الجديدة

سيارات

تم اليوم الأربعاء بمركز المؤتمرات “محمد بن أحمد” بوهران إزاحة الستار عن الشاحنات الجديدة لعلامة “سوناكوم” المصنعة محليا من قبل مؤسسة تطوير صناعة السيارات التابعة للقطاع الاقتصادي للجيش الوطني الشعبي.

وبجناح مؤسسة تطوير صناعة السيارات بالصالون الدولي للمركبات الحرارية الكهربائية و الهجينة في طبعته الأولى الذي تتواصل فعالياته بوهران كشف المدير العام للمؤسسة العقيد محمد بورحلة عن شاحنات جديدة لعلامة سوناكوم وهي “K7.5 “و”K12 ” التي تخلف الشاحنتين “K66 “و”K120” للمؤسسة الوطنية للسيارات الصناعية.

كما تم الكشف أيضا عن ثلاثة طرازات جديدة من الحافلات ذات 33 مقعدا و 49 مقعدا و 100 مقعد المنتجة من قبل مؤسسة تطوير صناعة السيارات المتواجدة بتيارت والتي تم تطويرها بفضل كفاءات جزائرية بمرافقة مجمع صيني.

وأوضح العقيد محمد بورحلة أن المؤسسة تقدم عروضا استثنائية على الجرارات من علامة “مرسيدس-بنز” ومنتجات “سوناكوم” المقطورة بهدف تعزيز وجودها في السوق بمنتجات عالية الجودة وبأسعار تنافسية, لافتا إلى أن المؤسسة “عازمة على مواجهة التحدي اللوجيستي المتمثل في تسريع التجارة البينية الإفريقية من خلال تقديم منتجات قوية وموثوقة ولديها القدرة الإنتاجية اللازمة لتلبية المتطلبات اللوجيستية المتزايدة مع إمكانية زيادة القدرات الإنتاجية وفقا للطلب”.

وذكر بأن القدرة الانتاجية السنوية لمؤسسة تطوير صناعة السيارات تقدر ب 6 ألاف عربة “مرسيدس” و2.000 شاحنة مع إنتاج 1.000 وحدة من سيارات سوناكوم, مشيرا إلى تميز المؤسسة وتحكمها في سلسلة الإنتاج والتوريد حيث تقدم مجموعة واسعة من مركبات الطرق الوعرة والشاحنات الصغيرة والشاحنات ذات الحمولات المختلفة والحافلات والمقطورات.

كما تقدم أيضا خدمة ما بعد البيع بجودة عالية تمكنها من تعزيز مكانتها الرائدة في مجال صناعة السيارات, مثلما أشير إليه.

للتذكير تعد مؤسسة تطوير صناعة السيارات بتيارت شركة عمومية ذات طابع صناعي و تجاري تأسست عام 2009 وهي جزء من القطاع الاقتصادي للجيش الوطني الشعبي متخصصة في تصميم وإنتاج وبيع وخدمة ما بعد البيع للمركبات الصناعية والتجارية المنتجة على مستوى المصانع التابعة لها في كل من المنطقة الصناعية بعين بوشقيف (تيارت) والمنطقة الصناعية بالرويبة.

للإشارة يشارك في الطبعة الأولى للصالون الدولي للمركبات الحرارية الكهربائية والهجينة المنظم ,على مدار ستة أيام تحت شعار “حاضر و مستقبل السيارات”, بمبادرة من شركة “سارل موكا كوم” المتخصصة في تنظيم التظاهرات والمعارض زهاء 20 عارضا يمثلون خمس علامات متخصصة في صناعة و استيراد المركبات خصوصا النفعية و الشاحنات.