أعلن أمس الثلاثاء، وزير النقل عبد الله منجي عن فتح خط بحري يربط ميناء جن جن الجزائري بميناء داكار بالسنيغال قريبا.

وخلال ترأسه لاجتماع بحضور إطارات من الوزارة، والرئيسة المديرة العامة للمجمع الجزائري للنقل البحري (GATMA) و المدارء العامون للشركة الوطنية للملاحة البحرية شمال و متوسط (CNAN NORD) و (CNAN، قال منجي أنه سيتم فتح الخط البحري بين ميناء جن جن بجيجل و ميناء داكار بالسينيغال نهاية شهر جويلية القادم مع مراعاة المردودية الاقتصادية و ديمومة النشاط، مع جعل ميناء جن جن منصة لوجيستية ذات معايير دولية.

و في هذا الشأن، أسدى الوزير تعليمات للقائمين على تسيير هذه الشركات القطاعية الحيوية تمحورت حول
العمل على رفع حصة الجزائر من النقل البحري للبضائع من خلال ورقة طريق و رزنامة زمنية محددة إلى غاية نهاية السنة الجارية.

إلى جانب تنظيم نشاط النقل البحري للبضائع من خلال إعادة تأهيل الأسطول البحري كاملا، وتسوية وضعية السفن المحجوزة بالخارج وتفادي تكرار مثل هذه الحالات عبر صيانة التجهيزات و إحترام المعايير الدولية المؤطرة لهذا النشاط.

كما تطرق ذات الوزير إلى الإسراع في عملية دراسة السوق وتحضير دفتر الشروط الخاص بعملية إقتناء سفينتين لنقل المواد الواسعة الإستهلاك لتلبية حاجيات السوق الوطنية ورفع قدراتها.

للإشارة، خصص هذا الاجتماع لتقييم نشاط النقل البحري للبضائع و إمكانية تطويره على المدى القصير.

(Visited 65 times, 1 visits today)