أكد وزير التجارة وترقية الصادرات كمال رزيق على إمكانية ابرام اتفاقية شراكة بين الجزائر وبريطانيا للتعريف بالمنتجات المحلية وعن كيفية تصديرها في الأسواق الخارجية. جاء ذلك خلال استقباله أمس الثلاثاء بمقر الوزارة الممثل الشخصي لرئيس الوزراء البريطاني المكلف بالشراكة الاقتصادية مع الجزائر اللورد ريتشارد ريسبي وسفيرة بريطانيا بالجزائر شارون ووردل.

وتباحثت الأطراف سبل دعم وتطوير التعاون الثنائي في المجال التجاري، مع ضرورة تفعيل مجلس أعمال يعمل على رفع حجم المبادلات التجارية .

من جانبه أوضح الدبلوماسي البريطاني أن الجزائر شريك استراتيجي للمملكة مبديا كامل استعداد بلاده لتبادل الخبرات لاسيما في مجال التصدير وآليات التنوع الاقتصادي.

وقد شكل اللقاء فرصة لتعميق العلاقات الاقتصادية والتجارية التي تربط البلدين منذ سنوات وبحث مجالات والشراكة وتوسيعها بين المتعاملين الاقتصاديين وفق قاعدة رابح رابح ، بالتزامن وتشجيع الجزائر الاستثمار المنتج مع الأجانب خاصة من ناحية الامتيازات ومناخ الأعمال.

(Visited 65 times, 1 visits today)