قالت محافظة الطاقات المتجددة و النجاعة الطاقوية اليوم السبت، أن نجاح استراتيجيات الانتقال الطاقوي يتم حتما برقمنة مسار توزيع الطاقة و استهلاكها لدى المستعمل النهائي في الجزائر.

و أكدت محافظة الطاقات المتجددة والنجاعة الطاقوية على أهمية الحلول التكنولوجية الحديثة من أجل التحكم في الاستهلاك الطاقوي.

وأوضحت ذات المحافظة أن رقمنة مسار توزيع الطاقة واستهلاكها في الجزائر ستحقق الأهداف التي سطرتها الحكومة الجزائرية في مجال النجاعة الطاقوية لاسيما على مستوى الجماعات المحلية.

و تراهن محافظة الطاقات المتجددة والنجاعة الطاقوية على الحلول التكنولوجية الحديثة، إذ عبرت عن تشجيعها التام لهكذا إسهام من الكفاءات لفائدة الجماعات المحلية و القطاعات الأخرى، مما يسمح بتحقيق أهداف الحكومة في مجال النجاعة الطاقوية في آجال معقولة و بتكاليف أقل.

(Visited 34 times, 1 visits today)