القمة السابعة لمنتدى الدول المصدرة للغاز ... الجزائر جاهزة

نقلة نوعية يشهدها قطاع النقل في الجزائر

قطاعات

أكد رئيس المجلس الشعبي الوطني, ابراهيم بوغالي, اليوم الاثنين, أن  قطاع النقل عرف” نقلة نوعية هائلة” في السنوات الأخيرة, من خلال انجازات هامة ومشاريع عديدة في طور الانجاز, مما ساهم في دفع ديناميكية الاقتصاد الوطني.

وفي كلمة بمناسبة يوم برلماني نظمته لجنة النقل والمواصلات السلكية واللاسلكية بالمجلس الشعبي الوطني, تحت عنوان “استثمارات قطاع النقل لمواكبة ديناميكية الاقتصاد الجزائري”, قرأتها نيابة عنه السيدة هجيرة عباس, نائبة رئيس المجلس, اعتبر السيد بوغالي أن قطاع النقل في الجزائر “عرف تحولا حقيقيا, حيث تم إنجاز عدد كبير من المشاريع وأخرى في طور الإنجاز لجعل هذا القطاع أكثر كفاءة وفعالية للمساهمة في التنمية الاقتصادية للبلاد”.

وذكر, خلال اللقاء الذي حضرته الوزيرة المحافظة السامية للرقمنة, مريم بن ميلود, و أعضاء من غرفتي البرلمان و اطارات من قطاع النقل ومختصون, بأن هذا “القطاع عانى لعقود من الزمن من تجاوزات وممارسات جمدته وجعلته خارج الخدمة وفوتت فرصة ثمينة على الاقتصاد الوطني استهدفت في مجملها تكسير وتحطيم هذا القطاع الاستراتيجي”.

ولكن, يتابع السيد بوغالي, قطاع النقل “يسترجع اليوم مكانته المأمولة بما يساهم في ديناميكية الاقتصاد الوطني بإطلاق مشاريع إصلاح وتطوير البنى التحتية الخاصة بالنقل كالمطارات والموانئ والسكك الحديدية واستكمال المنظومة اللوجستية لتحقيق مقاربة التنمية الاقتصادية والاجتماعية بالإضافة إلى الحرص على تجديد وتعزيز الأسطول البحري والجوي والبري”.

كما لفت في هذا الصدد الى أن القطاع “شهد خلال السنوات الأخيرة نقلة نوعية هائلة, تمثلت في إنجازات هامة على مستويات النقل البحري والجوي والسكك الحديدية وقد ساهمت جميعها في دفع عجلة التنمية الاقتصادية وعززت شبكة الربط الداخلي والخارجي للبلاد”.

وأشاد في نفس السياق بتبني أنظمة إلكترونية حديثة سهلت إجراءات التخليص الجمركي ومتابعة حركة البضائع وقلصت زمن الانتظار وحسنت كفاءة العمليات.

وبالنسبة للنقل الجوي, أشار الى أن الجزائر شهدت في السنوات الأخيرة زيادة عدد الرحلات الداخلية والخارجية, مما سهل على المسافرين التنقل بين مختلف المدن الجزائرية والعالم,  مؤكدا أن ذلك كله كان نتيجة إيجابية لعملية تحديث أسطول الطائرات وتجديد وتوسيع العديد من المطارات الجزائرية مثل مطار الجزائر الدولي ومطار وهران الدولي وتعزيز القدرة على استيعاب الرحلات الجوية.

وأبرز رئيس المجلس الشعبي الوطني, من جهة اخرى, جهود تحديث شبكة النقل بالسكك الحديدية سواء على مستويات الخطوط أو البنية التحتية أو المنشآت, حيث ذكر بإدخال قطارات حديثة ذات سرعة عالية وكفاءة تشغيلية أفضل ساهمت بمجملها في تقليل زمن الرحلات وحسنت ظروف السفر وحققت راحة مثالية لمستعملي القطارات.

كما أتاحت ربط مناطق الشمال بالجنوب “مما انعكس بشكل بارز على تعزيز التكامل الوطني وحفز التنمية في المناطق الداخلية”, يقول السيد بوغالي, مذكرا بأن قطاع النقل كان على رأس أولويات الانعاش الاقتصادي, بعد استكمال الإصلاحات الدستورية والتشريعية والقضائية, بقيادة رئيس الجمهورية, السيد عبد المجيد تبون.

ولفت في هذا الاطار الى ارتباط قطاع النقل بالحركية الاقتصادية خاصة بعد “الانبعاث الذي حدث في مجال الفلاحة والزراعة, والذي تطلب العناية بوسائل النقل المختلفة”, مؤكدا أن هذه النظرة الشاملة التي سطرها برنامج رئيس الجمهورية وعكف على تطبيقها “بدأت تؤتي ثمارها”.