أعلن أمس السبت ، المدير العام لوكالة تطوير المؤسسات الصغيرة و المتوسطة و ترقية الابتكار، حكيم توصار عن اطلاق برنامج جديد لعصرنة المؤسسات الصغيرة و المتوسطة قبل نهاية السنة الجارية.

وحسب ما أوردته وكالة الأنباء الجزائرية فإن هذا البرنامج من شأنه مساعدة المؤسسات على الاستمرارية و تطوير قدراتها على استعمال التكنولوجيات الحديثة.

وأوضح المدير العام لوكالة تطوير المؤسسات الصغيرة و المتوسطة وترقية الابتكار حكيم توصار في سياق حديثه ،أن البرنامج الجديد يخص عصرنة المؤسسات الصغيرة و المتوسطة عبر المرافقة التقنية من قبل الوكالة الألمانية للتعاون الدولي من أجل التنمية (GIZ) بالجزائر.

وأضاف توصار في هذا الشأن ، أن البرنامج يضم أربعة محاور أساسية في مقدمتها رفع فعالية المؤسسات في استغلال المواد الطاقوية و تمكنيها من الولوج إلى أسواق جديدة و التقليص من نسب فشل المؤسسات عن طريق تشخيص الأسباب و القضاء على جميع العراقيل من أجل الرفع من قدراتها التنافسية و ضمان ديمومتها.

وأبرز ذات المسؤول أن البرنامج سيعمل على تشجيع المقاولاتية و دعم الابتكار و البحث العلمي داخل المؤسسات. للإشارة فإن هذا البرنامج سيتم تمويله من طرف صندوق دعم الاستثمار و صندوق دعم التنافسية الصناعية.

وفي سياق آخر، كشف المدير العام للوكالة عن إطلاق منصة رقمية قريبا تضم المعلومات الاقتصادية المتعلقة بالمؤسسات الصغيرة و المتوسطة بها جميع المعطيات الاقتصادية.

هذا وتسعى وزارة الصناعة عبر وكالة تطوير المؤسسات الصغيرة و المتوسطة و ترقية الابتكار إلى دراسة وضعيات المؤسسات وخلق بيئة مقاولاتية ملائمة واقحامها في عالم الرقمنة لتسهيل عملها من جهة ولمواكبة الاقتصاد العالمي من جهة أخرى.

(Visited 27 times, 1 visits today)