وصل اليوم الثلاثاء، وفد وزاري مكون من وزير الداخلية والجماعات المحلية كمال بلجود، وزير الفلاحة والتنمية الريفية عبد الحميد حمداني ووزيرة التضامن الوطني كوثر كريكو إلى ولاية تيزي وزو لمعاينة حجم الأضرار التي تسببت فيها الحرائق.

وفي هذا الصدد، قال وزير الداخلية في تصريح للصحافة أن رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون يتابع التطورات في تيزي وزو منذ ليلة أمس. مضيفا عن ضلوع أيادي إجرامية في إشعال عشرات الحرائق في نفس الوقت.

وفي سياق ذي صلة، أكد بلجود أن الدولة سترسل أكثر من 100 مهندس لإحصاء الخسائر المسجلة في تيزي وزو. مردفا في سياق حديثه أن كل الخسائر المسجلة ستتكفل بها الدولة في أقرب وقت.

(Visited 405 times, 1 visits today)